پيل الأمواج المدنية

الرؤية

تسعى منظمة PÊL إلى؛ تحقيق مجتمع سوري يتمتع بالعيش في مناخ داعم للسلم الاهلي والتماسك المجتمعي تزدهرفيه التنمية المستدامة , لمؤسساته في ظل مبادئ الديمقراطية والتعددية والحريات العامة.

الرسالة

تأسست منظمة بيل المدنية لتفعيل دور الفئات المجتمعية المختلفة (الشباب والنساء بشكل خاص) في الحياة السياسية والاجتماعية والاقتصادية واطلاق مبادرات ومشاريع تسعى الى ترسيخ العيش المشترك والسلم وتوفير مناخ ملائم لتفعيل الحياة المدنية في المجتمع.

حول پيل

منظمة بيل ـ الأمواج المدنية هي امتداد لحراك مدني كردي بدأ في شهر سبتمبر ـ أيلول عام 2011، حيث تم تأسيس آسكيا (Assembly of Syrian Kurdish Youth Abroad (ASKYA في مؤتمر شبابي عقد في مبنى البرلمان السويدي في إستوكهولم، وشارك فيه حوالي 50 شابة وشاب من كرد سوريا بغرض دعم الحراك المدني في المنطقة الكردية، والذي كان في طور النشوء في ذلك الوقت.

دعمت آسكيا بعد تأسيسها الكثير من التنسيقيات الكردية عن طريق تقديم التقنيات والمساعدات المالية واللوجستية والورشات التدريبية لتسهيل عملها المدني الناشئ. تم تغيير اسم المنظمة إلى منظمة بيل ـ الأمواج المدنية PÊL-Civil Waves في مؤتمرها الثاني الذي عقد في حزيران ـ يونيو من عام 2013 في مبنى برلمان ولاية برلين ـ المانيا.

أسست بيل العديد من المشاريع التي طورتها ومن ثم أطلقتها لتصبح مشاريع مستقلة قائمة بذاتها، مثل وكالة آرا نيوز الإعلامية ARA News وجمعية هيفي الإغاثية في مدينة سري كانيه ـ رأس العين، التي تعمل الآن كجمعية مستقلة قائمة بذاتها بعد ان تم تأسيسها عام 2013 لتقديم المساعدات الإنسانية لسكان المنطقة إثر المعارك الحربية التي حصلت هناك. قامت بيل بتاريخ 16/12/2013 بتأسيس بيت مانديلا في مدينة القامشلي ـ سوريا كمركز للمجتمع المدني، لدعم الحراك المدني في المنطقة بشكل مباشر وتوفير مركز مجهز بالمعدات اللازمة للنشطاء للقاء والنقاش وعقد الأنشطة فيه. في نهاية عام 2016 تم تغيير اسم المركز من بيت مانديلا إلى مركز بيل، ليتطابق اسم المركز مع اسم المنظمة. إضافة إلى المركز الرئيسي في مدينة القامشلي، لمنظمة بيل اربعة مراكز آخرى في كل من المدن التالية: مدينة الحسكة، الدرباسية، كركي لكي (معبدة) و تربه سبي (القحطانية).